منتديات سنتر

شامل
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 طريقة عمل الصراف الالي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
CENTER
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 163
الوظيفة : مدير المنتدى .البلد : السعودية
الهوايات : النت والبرامج الوثائقية
تاريخ التسجيل : 16/12/2007

مُساهمةموضوع: طريقة عمل الصراف الالي   الأحد يناير 13, 2008 4:12 am



أجزاء الصراف الآلي :


بما أنك واحد من الملايين الذين يستخدمون الصراف الآلي يجب أن تعلم أن هذه الماكينة تحتوي على جهازي إدخال :


الجهاز الأول هو "قارئ البطاقات" : ويلتقط معلومات الحساب الخاصة المخزنة على الشريط المغناطيسي الموجود على ظهر البطاقة الائتمانية ، ويستعين المعالج بتلك المعلومات لتمرير عملية السحب إلى البنك الذي يتعامل معه حامل البطاقة.


الجهاز الثاني هو لوحة المفاتيح : التي يستخدمها حامل البطاقة لإخبار البنك بنوع العملية التي يريد إجراءها ( سحب أم إيداع أم استعلام عن الرصيد) وتحديدالمبالغ ، كما يجب إدخال رقم الهوية الشخصي للتحقق من هوية حامل البطاقة.


وهنا ترجى ملاحظة أن القوانين البنكية توجب تشفير هذا الرقم لدى إرساله عبر ماكينة الصراف الآلي إلى البنك.


وإلى جانب جهازي الإدخال توجد أربعة أجهزة إخراج: سماعة وشاشة عرض وطابعة إيصالات وآلة توزيع النقد.


وتمثل آلة توزيع النقد قلب الصراف الآلي حيث ينال من خلالها حامل البطاقة المبلغ الذي يحدده .


لاحظ أن الجزء السفلي من غالبية الصراف الآلي يضم خزينة بها الأموال النقدية التي تخرج من فتحة آلة توزيع النقد .


وتحتوي ماكينة توزيع النقد على مكون اسمه "العين الإلكترونية" ، وظيفتها باختصار عد كل فاتورة حساب تخرج من الصراف الآلي . وتستخدم هذه الآلية لحفظ سجل من البيانات الحسابية تستعين بها البنوك في حالة تسوية الحسابات مع حاملي البطاقة أو في حالة وقوع نزاع بينهما حول المبالغ المسحوبة ، هنا يتم الرجوع إلى البيانات المحفوظة لمعرفة الحقوق والمستحقات دون أي نية في النصب والاحتيال.


تسوية الأرصدة :


طبعا، حين تتوجه لسحب أي مبلغ من الصراف الآلي يكون المطلوب منك قبل أي شيء توفير بعض البيانات التي تدخلها إلى الماكينة عن طريق لوحة المفاتيح وقارئ البطاقة .


تتولى الماكينة بعد ذلك توجيه المعلومات إلى المعالج المضيف الذي يوجه المعاملة برمتها إلى البنك أو المؤسسة المالية التي تتعامل معها .


في حالة طلب الحصول على أموال سائلة يجري المعالج عملية إلكترونية لنقل الأرصدة من البنك إلى الحساب الموجود لديه ، بمجرد نقل الأرصدة إلى الحساب البنكي التابع للمعالج ، يرسل المعالج شفرة موافقة إلى ماكينة الصرف للتصريح لها بإخراج المبلغ المطلوب.


دواعي الأمان :


تضع بنوك عديدة مجموعة من النصائح والتعليمات ينبغي على العملاء اتباعها عند اختيار رقم تعريف الهوية الذي يتعاملون به مع ماكينات الصرف الآلي .


خذ على سبيل المثال ممنوع كتابة الرقم الخاص على أي ورقة خارجية؛ وإن فعلت فاحفظها في مكان أمين لا تصله الأيدي، ثم اختر رقما تمتزج به الأحرف الهجائية يمكنك تذكرها بسهولة ، وتجنب تواريخ الميلاد أو الأحرف الأولى من اسمك أو اسم من تحب أو أرقام هاتفك أو منزلك.. كل هذا ابتعد عنه عند إدخال الأرقام .. كن في مواجهة الماكينة مباشرة دون أدنى مسافة بينكما وذلك كي تتجنب تلصص من قد يقف بجانبك بعد الحصول على المبلغ المطلوب. (انتش) البطاقة ثم ضع المال في جيبك وارحل لا تنظر حولك ولا تعد الفلوس أمام الماكينة.





آلات الصراف الآلي :


تتولي آلات الصراف الآلي (ATM) مهمة القيام بالعديد من المعاملات التي لولاها لشغلت انتباه الموظفين.


فهي تتميز بقدرتها على تنفيذ العديد من المهام مثل توفير معلومات الحساب وقبول الايداعات وسحب القروض التي تمت الموافقة عليها من قبل فضلاً عن تحويل الأموال.


ويزيح استخدام آلات الصراف الآلي عن كاهل الموظفين المسئولين عن القروض عناء الاهتمام بالخدمات الشخصية. وفي نفس الوقت بإمكانها تقديم مجموعة أوسع نطاقاً من الخدمات.


وتعتبر آلات الصراف الآلي أكثر فعالية بالنسبة إلى مؤسسات التمويل الأصغر التي تقبل المدخرات وتنشد خدمة العملاء في عدة أماكن و/أو أثناء ساعات خارج دوام العمل.


لكن نظراً لتكلفة الآلة الواحدة والتي قد تصل إلى 35 ألف دولار أمريكي فضلاً عن ضرورة وجود شبكات اتصالات وكهرباء يمكن الاعتماد عليها. فقد لا تكون تقنية آلات الصراف الآلي هي الخيار الأول بالنسبة لكافة مؤسسات التمويل الأصغر.





ما هي بطاقة الائتمان؟

إن كنت تملك بطاقة ائتمان، يحق لك شراء أغراض لقاء برنامج ائتمان متفق عليه مسبقاً. تصدر بطاقة الائتمان إما عن المصرف أو عن بائعي التجزئة أو عن مانحي قروض آخرين. يفرض بعض مانحي البطاقات، خلافاً عن الآخرين، رسماً سنوياً لتغطية نفقات خدمة الحسابات. عند شراء أغراضك بواسطة بطاقة الائتمان، يستحق المبلغ المدفوع بعد مرور فترة تعرف بـ"مهلة الدفع" لا يفرض خلالها أي مبلغ مالي. بعد هذه المهلة، تدفع المستحقات بالكامل أو بالتقسيط الشهري مع الفائدة. هذا ما يعرف بالقرض الدوار.

يفرض بعض مانحي القروض فائدة محددة بدءاً من تاريخ شراء البطاقة بغض النظر عما إذا كان الحساب يتضمن مبلغاً مستحقاً أم لا.

قد تتغير معدلات الفوائد على بطاقات الائتمان واحتساب الفوائد والرسوم السنوية وتواريخ الاستحقاق تبعاً للبطاقات.

بطاقات الائتمان: الحسنات والسيئات
لبطاقات الائتمان حسنات وسيئات. إن فهمت مسؤولياتك واستعملتها بالشكل الصحيح يمكنك الاستفادة أكثر من الحسنات وتلافي السيئات.

الحسنات:

• القدرة على شراء الأغراض الضرورية حالاًً
• عدم الحاجة إلى حمل المال
• عملية أكثر ومقبولة أكثر من الشيكات
• حفظ سجلات الصرف
• الحصول على نقاط مكافآت وخصومات أخرى




كل ما تحتاجه هو حساب مصرفي :
تشكل بطاقات الدفع والصراف الآلي خطوة مهمة نحو الصرف المرتكز على التوفير العملي. إنها بدائل مثالية للمال النقدي والشيكات، وكل ما تحتاجه للحصول على هذه البطاقة هو فتح حساب مصرفي. في منطقة آسيا الباسيفيك وحدها، يحق لما يقدر بـ 500 مليون شخص ممن يملكون حساباً مصرفياً حيازة بطاقة دفع وصراف آلي، بينما يحق لـ 100 مليون فقط حيازة بطاقة ائتمان.

طريقة فعالة لإدارة أموالك :
إن عدداً متزايداً من حاملي بطاقات الائتمان يستعمل بطاقات الدفع والصراف الآلي سعياً لإدارة أكثر فعالية لأموالهم اليومية. فهم يصرفون رصيدهم بذكاء بحيث يستعملون بطاقات الدفع والصراف الآلي لدفع نفقاتهم اليومية مثل البقالة وفواتير المنافع العامة والمدفوعات الشهرية الدورية أو أي مستلزمات صغيرة أخرى. أما المستلزمات الباهظة الثمن والمشتريات الكبيرة التي تدفع بالأقساط، أو النفقات التي تصرف في الخارج، فهي تدفع من بطاقة الائتمان.

مع بطاقة الدفع والصراف الآلي لا يمكنك الصرف إلا ضمن حدود رصيدك. إنها مناسبة للأشخاص الذين يودون ضبط نفقاتهم. ننصح الشبان أو من هم غير مخولين لحيازة بطاقة ائتمان أو ذوي الميزانية الضئيلة بإدراج بطاقة الدفع والصراف الآلي في برنامج إدارة أموالهم اليومي.

عملية ومقبولة عالمياً
بطاقة الدفع والصراف الآلي هي من أبسط الوسائل التي تسهل العمليات الإلكترونية لأنها عملية ومقبولة عالمياً. على سبيل المثال، بعض بطاقات الدفع والصراف الآلي المعتمدة على التوقيع مقبولة في أكثر من 20 مليون موقع في العالم.

استعمالها العملي هو سبب آخر لرواجها المتزايد، لأنها تغنيك عن حمل المال النقدي أو الشيكات. إنها سهلة الاستعمال وسريعة من حيث معالجة البيانات في المتاجر وتوفر لك سجلاً مفصلاً عن كل عملياتك ضمن كشف حسابك المصرفي.

آمنة ومحمية
تنطبق مقومات الأمان التي توفرها بطاقة الائتمان على بطاقة الدفع والصراف الآلي. إذا فقدت بطاقة الدفع والصراف الآلي خاصتك أو كنت تشك بأنها سرقت، اتصل فوراً بمصرفك للتبليغ عن فقدانها. بهذا تحول دون استعمالها من قبل أي كان وتحد من الخسائر التي قد تنتج عن فقدانها. سياسة حماية المستهلك التي يعتمدها مصرفك ليست سبباً كي تهمل بطاقتك، فعليك أن تحمي بطاقة الدفع والصراف الآلي خاصتك تماماً مثل مالك المودع في المصرف.







تأملات في بطاقات الصرف الآلي

مع التطور المستمر للشبكات المالية Financial Networks وامتلاك بعض البنوك لشبكات خاصة بها ، قامت بإصدار بطاقات تمكن حاملها من الوصول إلى حسابه لدى البنك والسحب منه عن طريق أجهزة الصراف الآليAutomated Teller Machines واختصارها «ATM».

ويمكن تعريف هذه البطاقة بأنها: «أداة دفع وسحب نقدي ، يصدرها بنك تجاري ، تمكِّن حاملها من الشراء بماله الموجود لدى البنك ، ومن الحصول على النقد من أي مكان مع خصم المبلغ من حسابه فوراً ، وتمكنه من الحصول على خدمات خاصة» .

ولها نوعان :

1. بطاقات الصراف الآلي الداخلية: وهي البطاقات التي تؤدي وظائفها داخل دولة واحدة، ومع تطور الاتصالات أمكن استعمالها في جهاز أي بنك من خلال شبكة تنظم العلاقة بين البنوك والعملاء.

2. بطاقات الصراف الآلي الدولية: وهي التي تتبع منطقة دولية ترعى هذه البطاقات، بحيث يستطيع حاملها استخدامها في جميع أنحاء العالم، ومن أمثلتها بطاقة (فيزا إلكترون) التابعة لفيزا، وبطاقة (مايسترو) التابعة لماستر كارد، ويتم التعامل بها من خلال شبكة دولية توفرها المنظمة الراعية للبطاقة.

ومما سبق يتضح لنا الفرق بين بطاقات السحب الجاري، وبطاقات الائتمان ، وهذه الفروق نوجزها فيما يلي :

أن بطاقات الحساب الجاري مرتبطة برصيد حاملها في البنك المُصْدِر لها، فلا يمكن لحاملها أن يسحب أو يشتري بأكثر من رصيده المودَع في البنك المصدر، أما البطاقات الائتمانية فإنها لا ترتبط برصيد حاملها، بل قد لا يكون له رصيد في البنك المصدر، وإنما تعتمد على ثقة المصدر بالملاءة المالية لحامل البطاقة وقدرته على السداد عند استحقاق الدفع .

أن البنك المصدر لبطاقة الحساب الجاري يُعد موفياً للقرض في حال السحب النقدي بها، والعميل (المقرض) إنما يقوم باستيفاء دينه أو بعضه، أما في البطاقة الائتمانية فإن البنك المصدر يُعد مقرضاً عند استعمال حامل البطاقة لها، ويكون مديناً للبنك بمقدار استعماله للبطاقة.

عند السحب النقدي بالبطاقات الائتمانية تُحسب نسبة مئوية من المبلغ المسحوب، أما السحب النقدي ببطاقات الحساب الجاري فهو مجاني أو يُحتسب رسوم مالية مقطوعة غالباً.

أن بطاقات الحساب الجاري تعد من بطاقات السداد الفوري، أما البطاقات الائتمانية فهي بطاقات تقسيط تعتمد على تدوير الائتمان في غالبها.

أن بطاقات الحساب الجاري تعد من البطاقات المجانية بالنسبة للبائع، أما البطاقات الائتمانية فيتكبد البائع فيها دفع رسم أو نسبة مئوية من قيمة الفاتورة.

أن البطاقات الائتمانية بطاقات ذات ربحية مباشرة ، إذ صدرت لأجل الربح المباشر بسبب كثرة الرسوم المفروضة عليها، أما بطاقات الحساب الجاري فهي ذات ربحية غير مباشرة ، فالربح ليس هدفاً لإصدارها في الأصل، لكن الخدمات التي تقدمها أصبحت تدر ربحاً على المصدر .

الغالب أن بطاقات الحساب الجاري لا يصدرها إلا البنوك لارتباطها برصيد حاملها لدى البنك المصدر، أما البطاقات الائتمانية فقد تصدرها البنوك أو المنظمات الدولية والمؤسسات المالية؛ لأنها لا ترتبط برصيد حاملها لدى المصدر .

يعتمد استعمال بطاقات الحساب الجاري على تطور الاتصالات الإلكترونية، ولا يمكن أن تُستعمل بشكل يدوي ، أما البطاقات الائتمانية فقد تستعمل بشكل يدوي خاصة في الدول غير المتقدمة.

والتكييف الشرعي لبطاقات الصرف الآلي أو السحب الجاري :

هذا النوع لا يمكن اعتباره من بطاقات الائتمان؛ لاشتراط المصرف وجود رصيد عنده، على عكس بطاقات الائتمان، التي لا يشترط المصرف وجود رصيد عنده، ولذلك يمكن اعتبار هذا العقد من عقود الحوالة، على أساس أن المعاملة بين العميل والمصرف معاملة دين أو قرض، حيث أن رأس مال المصارف من إيداعات الناس، ولهذا فإن المصرف مدين لعميله.

والظاهر جواز التعامل مع هذا النوع، وخاصة أن كثير من المصارف الإسلامية تصدرها، وأما ما يصدر من المصارف الربوية لهذا النوع، فإنه غير جائز شرعاً؛ والسبب في ذلك يرجع لتعاملات هذه البنوك بالربا الصريح، الذي تضافرت الأدلة من الكتاب والسنة وإجماع المسلمين على تحريمه، رغم تغييرهم لمسمى الربا الحقيقي إلى (الفوائد البنكية)؛ إلا أن المضمون والمعنى واحد، وكم من الحقائق التي حرمة في الشريعة الإسلامية تم تغييرها لخداع الناس لترويجها.

ومن المسائل التي تثير شكوك كثير من الناس، مسألة السحب من أجهزة الصرف الآلي التي تعود ملكيتها إلى بنوك أخرى، حيث يتم أخذ مبلغ مقطوع – درهمان فقط - نظير هذه الخدمة، فهذا المبلغ المأخوذ لا يوجد مانع شرعي في أخذه؛ لأنه رسوم خدمة، لأنّه من باب الجعالة ، و يأخذ حُكم أجرة تحويل المال أو إيصاله إلا أن بعض البنوك تجعل الرسم نسبة مئوية بدلاً من المبلغ المقطوع، تتأثر هذه النسبة بالمبلغ المسحوب زيادةً و نُقصاناً ، فهذه صورة من صور الربا ، و لا يجوز التعامل بها البتة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://center.ahladalil.com
 
طريقة عمل الصراف الالي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سنتر :: ][§¤°^°¤§][][منتديات التقنيه][§¤°^°¤§][][ :: الكمبيوتر والبرامج والتكلونوجيا سنتر-
انتقل الى: